آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
الإعتدء على حسن مولاي للأستاد حسن المهدانــــي ~ سيدي يحيى بريس

الإعتدء على حسن مولاي للأستاد حسن المهدانــــي


الإعتداء على قيدوم مسيري فريق كفاح سيدي يحيى الغرب حسن الجرف (حسن مولاي)

حسن المهداني نونبر 2013

صفعة على خد سيدي يحيى
قديما قالت العرب :"إذا لم تستحي فاصنع ما شئت" ـ لكن أن تصل إلى حد صفع رجل بصرف النظر عن شخصه و نسبه و موقعه مهما اختلفنا حوله ـ داخل المجتمع الرياضي اليحياوي فتلك قمة قلة الحياء ـ وهذا ما حدث بالضبط عندما صفع احد "الأعيان" رجل ستيني يعرفه الخاص و العام اسمه حسن الجرف في احد المقاهي وعلى مرأى الجميع ووسط ذهولهم
وقديما قالت العرب كدلك "ارحموا عزيز قوم دل" ولكني لا أخفيكم وبكل صراحة أنني لا أعول عليكم كثيرا في هذا الإطار . بل إني حزين و متألم لهدا القحط الذي زحف على قلوبنا و هدا التبلد الذي ضرب أحاسيسنا حتى أصبحنا كالخشب المسند أو كحليب الأتان
يا أبناء سيدي يحيى ، من منكم لا يعرف حسن مولاي تلك العلامة البارزة في سجل فريق كفاح سيدي يحيى ـ و الذي كان ذات يوم مرجعا في شؤون كرة القدم كما تمارس بصالحها و طالحها ـ والذي رافق الفريق مند نشأته وكان من المؤسسين لفرق أخرى إلى الحد الذي أصبح فيه اسم حسن مولاي ذاكرة لهذا الفريق ـ ومن يصفع هدا الرجل فكأنما يريد أن يزيف تاريخ سيدي يحيى فينسبه إلى كائنات زئبقية عصية على التصنيف ، محملة بأجندة خطيرة و مخربة و مدمرة لكل فعل عمومي نبيل ،بل إنها تلعب بالنار
يا أبناء سيدي يحيى من منكم لا يعرف الأصل الشريف لحسن مولاي سبيل أسرة المقاومة و المال و الكرم الذي دار عليه الزمان حتى أصبح يصفع في المقاهي و أمام ذهول الأصدقاء و الزبناء أو صمهم أو خوفهم سيان؟... يا أبناء سيدي يحيى أهدا ما يستحقه الرجل صفعه طائشة من يد خفيفة و اكثر خفة من رزقها أو صيدها؟ يا أبناء سيدي يحيى شكراعلى هذا التكريم العظيم الذي شملتم به واحد من أبناء العائلات النبيلة وأحد رموز فريق كفاح سيدي يحيى المنكوب . يا أبناء سيدي يحيى شكرا لكل من تستر ومن كذب ومن نافق ومن سكت ومن ثرثر ومن استهزأ ومن تفرج ومن شمت ومن جعل الصفعة حديث المقاهي ومن كان انتهازيا فاعتبرها "مصائب قوم عند قوم فوائد" يا أبناء سيدي يحيى ليس المهم ما سيقوله القضاء ولا ما سينمقه أو سيرصعه كلام الخائطين بخيط أبيض ، بل المهم هو ما سيقوله التاريخ عنا يوم لا ظل الا ظله و بئس المصير و بئس الرجال نحن ياحسن
صورة للمعتدى عليه السيد حسن مولاي

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط