آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
زيارة صاحب الجلالة الملك محمد السادس للقنيطرة ~ سيدي يحيى بريس

زيارة صاحب الجلالة الملك محمد السادس للقنيطرة


زيارة صاحب الجلالة الملك محمد السادس لمدينة القنيطرة


سيدي يحيى بريس يوليوز 2014

أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، يوم السبت 5 يوليوز 2014 بمدينة القنيطرة، على تدشين مشروعين تضامنيين يعكسان العزم الوطيد لجلالة الملك على النهوض بالأوضاع السوسيو إقتصادية للنساء والشباب، وحرص جلالته الدائم على الإنصات للإنشغالات الخاصة بهاتين الشريحتين من المجتمع.
فرحة ساكنة جهة الغرب الشراردة بني أحسن بالزيارة الملكية الميمونة (نخص بالدكر ساكنة سيدي يحيى الغرب)، تجسدت من خلال المشاركة المكثفة ومن جميع الشرائح التي حجت لمباركة الزيارة الميمونة وإستقبال عاهل البلاد الملك محمد السادس نصره الله وأيده لتعبر عن مدى إرتباطها بأهذاب العرش العلوي المجيد.
وهكذا، دشن جلالة الملك مركزا لتكوين وتأهيل المرأة بحي الساكنية ومركز التكوين المهني بحي أولاد وجيه، اللذان أنجزتهما مؤسسة محمد الخامس للتضامن باستثمار إجمالي قدره 13 مليون درهم.

وسيتيح مركز تكوين وتأهيل المرأة، الذي يعد خير تجسيد للأهمية البالغة التي توليها المؤسسة للمشاريع الرامية إلى ضمان إندماج أفضل للنساء في محيطهن السوسيو مهني، تقوية قدرات النساء المستفيدات عبر حصص لتعلم المهن ومحو الأمية، وكذا النهوض بأوضاعهن السوسيو إقتصادية بفضل إحداث أنشطة مدرة للدخل. كما سيتكفل المركز بالتعليم الأولي لأطفال النساء المستفيدات.
ولهذه الغاية، يشتمل المركز على ورشات لفنون الطبخ وإعداد الحلويات، والحلاقة والتجميل، والخياطة التقليدية، وقاعات لدروس محو الأمية، والإعلاميات، والدعم المدرسي، وفضاء لبيع منتوجات المركز، وآخر للاستماع والتوجيه، وحضانة، إلى جانب فضاء للعب مخصص للأطفال. وسيعهد بتسيير مركز تكوين وتأهيل المرأة لجمعية محلية.

أما مركز التكوين المهني ،الذي يعكس العناية الموصولة التي يوليها جلالة الملك للعنصر البشري باعتباره حجر الزاوية في كل سياسة تنموية، سيشكل إنجازه إمتدادا للبرنامج المعتمد من طرف المؤسسة لفائدة الشباب، والذي غرضه تمكينهم من كافة الأدوات الكفيلة بتحفيز إندماجهم السوسيو مهني، لاسيما عبر مقاربة للتكوين المؤهل.
ويتوفر هذا المركز على جميع الأدوات التي من شأنها تشجيع الشباب على مشاركة أكبر في الحياة الإجتماعية، وذلك من خلال أعمال جمعوية، وتكوينات مؤهلة، والمصاحبة في مجال إحداث المقاولات الصغرى. كما يوفر المركز الإطار الملائم للنهوض بالأنشطة الرياضية.
ويشتمل هذاالمركز الجديد، والدي يعد ثمرة شراكة بين مؤسسة محمد الخامس للتضامن ومكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، على عدة ورشات : الرسم الموجه بالحاسوب، الأنفوغرافيا، الإعلاميات، صيانة الدعامات المعلوماتية وشبكاتها، نجارة الخشب، نجارة الألمنيوم، تدبير التصفيف والتخزين، صناعة دعامات الهوية البصرية، إضافة الى قاعات للدروس النظرية، وخزانة ومكتبة وسائطية، وملعب متعدد الرياضات، ومقصف. وقد عهد بتسيير هذا المركز للمكتب الوطني للتكوين المهني وإنعاش الشغل.

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط