آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
حوار مع الأستاد إدريس الشرقـــــــــــــــــــــاوي ~ سيدي يحيى بريس

حوار مع الأستاد إدريس الشرقـــــــــــــــــــــاوي


حوار مع الأستاد إدريس الشرقاوي المدير الإقليمي للصناعة التقليدية بالصويرة


سيدي يحيى بريس شتنبر 2014

إستظافت الجريدة سيدي يحيى بريس الأستاد إدريس الشرقاوي المدير الإقليمي للصناعة التقليدية بالصويرة إبن مدينة سيدي يحيى الغرب وأجرت معه الحوار التالي :

س- كيف تنظر الى واقع الصناعة التقليدية بإقليم الصويرة ؟
ج- يعتبر قطاع الصناعة التقليدية بإقليم الصويرة،أحد أهم المكونات الأساسية للبنية الإقتصادية والإجتماعية، وتركة حضارية تعكس الهوية الإقليمية والمحلية، ومجالا إجتماعيا يمتص نسبة هائلة من اليد العاملة، ومصدر إنعاش لقطاع السياحة، ويساهم في الرفع من قيمة المنتوج الداخلي الخام، ومدرا للعملة الصعبة، كما يتميز إقليم الصويرة بوجود كل الفروع الموجودة على الصعيد الوطني، من قبيل الأثاث، المعادن، التزيين، النسيج، والمنتجات المحلية، وكل فرع يضم مجموعة حرف وكل حرفة تتميز بتعدد وتنوع منتجاتها وإختلاف تصاميمها، إلا أن نجارة خشب العرعار، وصباغة الحلي الفضية، تعد من الحرف البارزة في الإقليم، إذ يمثل الصناع التقليديون الدين يزاولون حرفة النقش على العرعار 70 في المائة.

س- وكيف يجري تسويق منتجات الحرف التقليدية النشطة بالإقليم ؟
ج- بالنسبة لعملية تسويق المنتوجات التقليدية بالإقليم تباع إما مباشرة للزبناء سواء كانوا مغاربة أو أجانب بمحلات الصناع التقليديين المنتشرة بأزقة المدينة أو بالمحلات المتواجدة بالمجمع، أو بقيساريات الصياغين، أو بمقرات التعاونيات والمقاولات والجمعيات الحرفية. أو بواسطة طلبات الزبناء (مغاربة وأجانب)، أو بالمشاركة في المعارض والتظاهرات التجارية محليا، وطنيا، ودوليا.

س- وماذا عن المشاريع المدرة للدخل ومشاربع القطاع المبرمجة في إطار المبادرة الوطنية البشرية؟
ج- يعتبر قطاع الصناعة التقليدية المرتع الخصب للمشاريع المدرة للدخللسببين إثنين: السبب الأول هو أن المشاريع الحرفية لا تحتاج لرأسمال كبير، ثانيا مواكبة ومصاحبة المديرية الإقليمية لحاملي المشاريع بنسبة 100% بما فيها الإعداد والدراسة التقنية والتمويل والتسويق وغيرها.لهده الإعتبارات تقوم المديرية الإقليمية لوزارة الصناعة التقليدية والإقتصاد الإجتماعي والتضامني بعمليات تحسيسية متواصلة وزيارات ميدانية للصناع التقليديين بمختلف أنحاء الإقليم قصد دراسة إمكانية خلق أنشطة مدرة للدخل .
وفي هدا الإطار تمت المصادقة على 7 مشاريع في مجال الصناعة التقليدية من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم الصويرة برسم سنة 2013 ، ويتعلق الأمر بدعم تعاونية الوفاء للنجارة الفنية بمبلغ 300.000.00 درهم ،وتجهيز جمعية المرأة الصانعة الصويرية بالمعدات التقنية الخاصة بالخياطة ،الطرز والزرابي،إضافة الى إقتناء المواد الأولية بقيمة 135.732.00 درهم ،وتجهيز شركة نجارة تمنار بقيمة 318.427.00 درهم ،وتكوين النساء في مجال الطبخ وإعداد الحلويات وتقديم الخدمات ومرافقتهم لتأسيس تعاونيات بمبلغ 438.307.20 درهم ،وتجهيز كل مقر تعاونية المستقبل للمنتجات النباتية بالمعدات التقنية والمواد الأولية بمبلغ 15.000.00 درهم ،وشركة مخبزة البحيرة بمبلغ 426.440.00 درهم وشركة أفراح ياسين بمبلغ 158.515.00درهم.
أما بالنسبة للسنة 2014 فقد توصلت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ب7 مقترحات مشاريع أنشطة مدرة للدخل تحت إشراف المديرية الإقليمية لوزارة الصناعة التقليدية والإقتصاد الإجتماعي والتضامني التي واكبت حاملي المشاريع وأعدت الدراسات التقنية الخاصة بهم. ويتعلق الأمر بتجهيز جمعية سيدي مكدول النسوية للصناعة التقليدية بالمعدات التقنية والمواد الأولية الخاصة بحرفة الخياطة الخياطة التقليدية والعصرية بمبلغ 127.200.00 درهم، وإقتناء المواد الأولية والمعدات التقنية لحرفة الخياطة والطرز لفائدة تعاونية الأمل للطرز والخياطة بمبلغ 135.500.00 درهم، ودعم جمعية بلا قيود من أجل تعزيز قدرات النساء القرويات في مجال الزربية والخياطة بمبلغ 46.292.40 درهم، ودعم جمعية أصدقاء البيئة والتنمية من أجل قدرات النساء القرويات في حرفة الخياطة بمبلغ 69.900.00 درهم، وتجهيز كل من شركة "Mogador Design" للنجارة العامة وخشب العرعار بمبلغ 166.313.00 درهم، وشركة "Société Star Tamanar Travaux" للنجارة العامة بمبلغ 258.263.00 درهم، وشركة "Société Mogador Culture" للخياطة بمبلغ 298.940.00 درهم.

س- هل يمكنك الحديث عن مشاريع البنيات التحتية المهيكلة للقطاع؟
ج- هناك مجموعة من المشاريع تتمثل في خلق مركب ببلدية تمنار بمبلغ 200 مليون سنتيم، وإحداث دار السائغة بجماعة آيت داوود بمبلغ 41 مليون سنتيم، وبناء مركز سوسيو مهني لدعم المرأة الحرفية القروية تابع للجماعة القروية أدا أكرد بمبلغ 240 مليون سنتيم، ودار الصائغة الحيحة بالجماعة القروية سميمو بمبلغ 85 مليون سنتيم، ودار الصائغة الشياظمية بالجماعة القروية تافتاشت بمبلغ 80 مليون سنتيم، وخلق مركز الدعم التقني لقطاع خشب العرعار بالصويرة بمبلغ 50 مليون سنتيم ،ومشروع مركز الدعم التقني للصياغة بالصويرة بمبلغ 366 مليون سنتيم، وإحداث قرية للصناعة التقليدية ببلدية الحنشان بمبلغ 480 مليون سنتيم، وبناء مركب مندمج للصناعة التقليدية بالصويرة (أركانة) بمبلغ 3 ملايير سنتيم مع إحتساب البقعة الأرضية ،وترميم وإصلاح مجمع الصناعة التقليدية بالصويرة(باب مراكش) بمبلغ 547 مليون سنتيم.
كلمة الأستاد لبرنامج إنيكما

صور لبعض منتوجات الصناعة التقليدية يالصويرة

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط