آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
فضيحة الحالة الكارثية لملعب كفاح سيدي يحيى الغرب ~ سيدي يحيى بريس

فضيحة الحالة الكارثية لملعب كفاح سيدي يحيى الغرب


فضيحة الحالة الكارثية لملعب كفاح سيدي يحيى الغرب


سيدي يحيى بريس غشت 2015

تفتقر مدينة سيدي يحيى الغرب لمجموعة من المرافق الرياضية رغم وجود عدد مهم من الجمعيات الرياضية وفي مختلف أنواع الرياضات. فالمدينة تختزل ثلة من المواهب الرياضية وخاصة كرة القدم مما يضيع عليها فرصة إبراز مواهبها٠
فريق الكفاح لكرة القدم يبقى الفريق الوحيد الذي يمثل المدينة في البطولة الوطنية، لكن تراجع النتائج والإنحذار إلى الأقسام السفلى كانت وراءها مشاكل عدة على مستوى التذبير العقلاني لبعض المسييرين الذي تعاقبوا على تسيير هذا الفريق٠
ليبقى العائق الكبير الذي يشكل العامل الأساسي لتعثر فريق الكفاح وعدم تحقيقه أفضل النتائج هو الملعب، فهذا الأخير أصبح الآن عبارة عن ضيعة فلاحية قاحلة أثرت عليها الظروف المناخية، ناهيك عن المدرجات المكشوفة التي أصبحت عبارة عن أطلال تشكل خطرا على الجماهير التي تعشق الفريق والتي تؤدي ضريبة ماآلت إليه أحوال هذا الملعب الذي كان شاهدا على مباريات قمة في الإثارة حينما كان الفريق يزاول بالقسم الثاني "شطر الشمال". حالة هذه المدرجات تستدعي الحيطة والحذر من لدن السلطات حتى نتجنب الكارثة لاقدر الله٠
خلال السنة الماضية وفي الوقت الذي كان فيه فريق الكفاح يصارع من أجل الصعود بدأت تحركات من أجل تكسية الملعب بعشب إصطناعي وهو ما تطرقت له الجريدة حينها بعد أن حل مسؤولون عن شركة ألمانية لدراسة التربة واختيارالعشب المناسب، لكن لاشيء تحقق و إعتبرت صفقة فاشلة٠
وفي هذا الإطار ومن أجل إتمام هذه الصفقة التي بموجبها يتم تكسية الملعب بالعشب الإصطناعي وأيضا العمل على تأهيل جميع مرافق الملعب، قام المكتب المسير بإبرام عقد شراكة مع المجلس البلدي تمت المصادقة عليها خلال إحدى دورات المجلس خصص لها غلاف مالي قدر ب500 مليون، كما تم بالمناسبة المصادقة على دعم من المجلس الإقليمي لسيدي سليمان ودائما من أجل إصلاح الملعب البلدي٠
لكن السؤال العريض الذي يتداوله الشارع الرياضي اليحياوي هو مامصير هذه المنح؟ ولمن نحمل المسؤولية التي آل إليها هذا الملعب؟!! هل للمسيرين أم للمسؤولين عن تذبير الشأن المحلي؟؟٠
وإرتباطا بموضوع الملعب وحسب مصادر مقربة فقد حلت لجنة تابعة لعصبة الغرب لكرة القدم الأسبوع الماضي من أجل معاينة الملعب البلدي قبيل إقتراب إنطلاق الموسم الرياضي لموسم 2015-2016، فوقفت على هول الصدمة بعد معاينتها للملعب وأقرت بعدم صلاحيته واعتبرته غير مؤهل لإجراء مباريات كرة القدم. وهو ما يزيد من معاناة الفريق ويحتم عليه اللعب الموسم القادم خارج القواعد وبالتالي حرمان فئة عريضة من المحبيين من متابعة فريقها الأول٠
فهل هذا القرار هو بداية لمحو كرة القدم بالمدينة ومن تم محو إسم فريق الكفاح من خريطة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، أم لخدمة أجندات معينة للتأثير عليها من أجل صرف المنحة المخصصة المرصودة لهذا الغرض٠
الأيام القادمة كفيلة بالإجابة عن كل هذه التساؤلات٠

شوهة ملعب الكفاح

عدسة سيدي يحيى بريس

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط