آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
سكان مدينة سيدي يحيى الغرب يطالبون بحصتهم من المشاريع التنموية ~ سيدي يحيى بريس

سكان مدينة سيدي يحيى الغرب يطالبون بحصتهم من المشاريع التنموية


سكان مدينة سيدي يحيى الغرب يطالبون بحصتهم من المشاريع التنموية


سيدي يحيى بريس نونبر 2015

تطالب جميع شرائح مدينة سيدي يحيى الغرب والتي تتجاوز38 ألف نسمة الإسراع بانجاز المشاريع الإنمائية قصد الدفع بعجلة التنمية المستدامة بالمدينة، التي تئن تحت وطأة الفقر والتهميش منذ عقود، وكذا تفعيل برامج التنمية وتطوير المدينة٠
وبالتاكيد على معانات ساكنة سيدي يحيى الغرب من العزلة والتهميش واللامبالات في وقت لم تبادر فيه الجهات المسؤولة والمعنية الى الإستجابة لمطالبهم العادلة والمشروعة في تنمية حقيقية ترفع عنهم الحيف الدي يعانون منه طيلة العقود السابقة٠
وقد أكد سكان الأحياء الهامشية ظلت تئن تحت الفقر والتهميش والمعانات وخاصة : المنطقة الفيضية، دوار السكة، دوار كانطة والرحاونة، في إفادتهم لجريدة سيدي يحيى بريس أنهم يعتبرون أنفسهم خارج نطاق التنمية التي استفادت منها مجموعة من المناطق في مختلف العمالات والأقاليم (محاربة دور الصفيح نموذج)٠
واقع التهميش الذي تعانيه هده الفئة يتجسد في مجموعة من المظاهر من ضمنها الحالة المزرية التي تصل اليها بعض المقاطع الطرقية خاصة في الأحياء السالفة الدكر خصوصا في فصل الشتاء، حيث تعري الأخيرة عن واقع البنية التحتية المغشوشة، حيث تتحول بعض من هده المسالك الى برك مائية تعرقل حركة السير، كما تتحول أماكن تجمع المياه الى برك آسنة مع مرور الوقت ومستنقعات تتكاثر بها الحشرات في غياب قنوات الصرف الصحي مما يهدد صحة الاطفال، ناهيك عن غياب وضعف الإنارة العمومية وهو مايشجع المنحرفين على إقتراف السرقات والإعتداء على المارة مستغلين في ذلك الظلام الدامس في بعض أحياء المدينة٠
زد على كل ما ذكر، هناك معاناة السكان مع التطبيب، حيث غياب الأدوية أحيانا سواء تعلق الأمر بالمستوصف أو مركز المستعجلات والخصاص المهول في الموارد البشرية والمعدات الطبية، وأملها طال في الإنتظار بفارغ الصبر الإفراج عن المشروع الكبير للمستشفى الإقليمي الدي كثر الحديث عن تشييده على مساحة 5 هكتارات بالقرب من تجزئة الوحدة1 ٠
وفي هدا الصدد فإن جمعيات المجتمع المدني سبق لها أن وجهت العديد من الملتمسات الى مسؤولين محليين وإقليميين من أجل إيجاد حلول عاجلة لمشاريع التنمية بالمدينة (مشروع الوحدة 4 -الملاعب الرياضية -قاعة مغطاة -النقل الحضري......) غير أنه لم تتم الإستجابة لها، في وقت يبقى حلم السكان معلقا على تنزيل الجهوية المتقدمة التي من شأنها إنصاف المدينة عبر تفعيل برامج إنمائية حقيقية تعطى فيها الأولوية للأحياء الأكثر فقرا٠

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط