آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
فعاليات مدنية أسهمت بشكل لافت في إنجاح حملة "تعالى دير يديك معانا" ~ سيدي يحيى بريس

فعاليات مدنية أسهمت بشكل لافت في إنجاح حملة "تعالى دير يديك معانا"


فعاليات مدنية أسهمت بشكل لافت في إنجاح حملة "تعالى دير يديك معانا"


صالح عين الناس يناير 2016

بكل حماس ونشاط وفي صورة من التلاحم نظمت جمعية المستقبل الأخضر للتنمية والتضامن يوم الأحد 24 يناير 2016 نشاطها التاسع والأخير الخاص بنظافة مقبرة سيدي يحيى الغرب. هذا النشاط الذي شاركت فيه جمعية إكرام الميت وحماية مقابر المسلمين بطاقم يظم 18 فردا من متطوعين ومتطوعات من مدينة سيدي سليمان، كما توافد للمشاركة في النشاط فعاليات من المجتمع المدني والمجلس البلدي وممثل السلطة المحلية وما يناهز 40 من التلاميذ والمتطوعين من مختلف الأعمار ملبين جميعا دعوة حملة "تعالى دير يديك معانا" مشاركين بفاعلية وتفان في هذا العمل الجميل الذي يصب في مصلحة الجميع، حيث اجتمعت الأيادي المتطوعة لإزالة الأوساخ والأذى عن قبور الأموات، في يوم من أيام الوفاء والعطاء تحت إشراف جمعية المستقبل الأخضر للتنمية والتضامن.
وفي الأخير تقدم رئيس جمعية المستقبل الأخضر للتنمية والتضامن السيد جواد بالشكر والعرفان لكل من ساهم بإنجاح هذه المبادرة والداعمين للحملة جميعاً، كما اعرب عن امتنانه وتقديره لجهود جمعية إكرام الميت التي لبت الدعوة والفعاليات المدنية والمجلس البلدي والسلطات المحلية وشركة النظافة كازا تيكنيك والشباب في هذا العمل التطوعي، وطلب من الشباب الاستمرارية في هذا العمل وتقديم مبادرات جديدة لجذب أكبر عدد من الشباب للعمل التطوعي خدمة لمدينة سيدي يحيى الغرب.
لتنتهي الحملة في تمام الساعة الثالثة عصراً بتناول وجبة الغداء وبقراءة سورة الفاتحة ترحما على الأموات، بعد أن تم تجيير عدد كبير من المقابر، وإزالة الكثير من الأوساخ والنفايات وأكوام كبيرة جداً من الحشائش التي كانت تملأ المقبرة.
هدا وقد أشادت جميع الفعاليات الحاضرة بالمجهودات الجبارة التي قامت بها جمعية المستقبل الأخضر للتنمية والتضامن. كما ناشدوا الجهات المسؤولة خاصة المجلس البلدي بإقامة حفل تكريم للجمعية اعترافا لها بالجميل وبمجهوداتها الجبارة في حملة نظافة المقبرة. نسأل الله العلي القدير أن يتقبل منا ومنكم صالح الأعمال وأن يجعلها خالصة لوجهه الكريم والحمد لله رب العالمين.

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط