آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
بلاغ إخباري لجمعية العقد العالمي للماء "أكمي المغرب" فرع سيدي يحيى الغرب ~ سيدي يحيى بريس

بلاغ إخباري لجمعية العقد العالمي للماء "أكمي المغرب" فرع سيدي يحيى الغرب


بلاغ إخباري لجمعية العقد العالمي للماء "أكمي المغرب" فرع سيدي يحيى الغرب‎


حميد هيمة فبراير 2016

في إطار اللقاءات التواصلية التي يُباشرها الفرع المحلي لجمعية العقد العالمي للماء "أكمي المغرب"، مع المتدخلين والفاعلين في تدبير مرافق خدمات القرب وتنظيم المجال العمومي، وفي سياق استعدادنا كجمعية حقوقية لإعداد تقرير حقوقي تفصيلي، حول القضايا التي تهم مجال انشغال الفرع المحلي لأكمي المغرب، كما هو محدد في مُذكرة أنشطتنا السنوية؛ وترسيخا لمبادئ الشفافية، في أنشطة وعلاقة جميعتنا "أكمي المغرب" كجمعية مستقلة وذات سيادة في اتخاذ قراراتها، مع الرأي العام وباقي الفعاليات المحلية ذات الصلة بتدبير الفضاء العمومي ..الخ.
فقد عقدت لجنة منتدبة عن المكتب المحلي لجمعية العقد العالمي للماء "أكمي المغرب"، اجتماعا تواصليا مع رئاسة المجلس الجماعي للمدينة، يوم الجمعية 29 يناير 2016، بناء على طلب سابق من الجمعية، حيث انصب الاجتماع على :
- التعريف بجميعة العقد العالمي للماء، كجمعية منشغلة بالنضال من أجل الحقوق البيئية والتنموية (الجيل الثالث)، من حيث أهدافها وأوراش اشتغالها وبرنامج عملها السنوي بأبعاده التكوينية والإشعاعية والتنظيمية، وتركيبتها التنظيمية محليا ووطنيا وانخراطها في شبكات التضامن والعمل المشترك على الصعيد الدولي.
كما أثارت الجمعية في اجتماعها مع المجلس الجماعي في إطار استمرارية المرفق العمومي، عدة قضايا وملفات تهم تقييم خدمات القرب ذات العلاقة مثلا، بالتدبير المفوض وخدمات المكتب الوطني للماء والكهرباء، والنقط السوداء : مشاكل وتداعيات مطرح النفايات بالمنطقة (س ي غ -التوازيط)، وتنظيم المجال العمومي، ومشاكل السكن غير اللائق، وتعزيز التواصل مع النسيج المدني في إطار علاقات مؤسساتية ودمقرطة توزيع المنح على الجمعيات الفاعلة..الخ.
- من جانبه عقب المجلس الجماعي على ملاحظات جمعية أكمي المغرب، من حيث استعراضه لتحركات المجلس لتجويد خدمات القرب، وتقييمه لوضعية النظافة الحضرية في إطار التدبير المفوض، وإعادة هيكلة وتنظيم المجال، وتوسيع الوعاء العقاري...الخ. وثمنت رئاسة المجلس الجماعي مبادرات الهيئات الجمعوية، في متابعة قضايا الشأن المحلي. كما استعرض المجلس ما وصفه بالإعاقات المالية والمجالية والإدارية التي تعترضه في تدبير الشأن العمومي.
وإذ ننوه، كجمعية العقد العالمي للماء، بأهمية التواصل مع كل الفعاليات المعنية بخدمات القرب، فإننا ندعو كل الهيئات المدنية الديموقراطية إلى العمل المشترك للترافع عن قضايا المدينة وللدفاع عن حقوق المواطن(ة).

تصريح رئيس الجمعية

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط