آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
جمعية المستقبل الأخضر للتنمية والتضامن تشارك في أسمى عمل خيري بسيدي سليمان ~ سيدي يحيى بريس

جمعية المستقبل الأخضر للتنمية والتضامن تشارك في أسمى عمل خيري بسيدي سليمان


جمعية المستقبل الأخضر للتنمية والتضامن تشارك في أسمى عمل خيري بسيدي سليمان


صالح عين الناس فبراير 2016

بمشاركة النسيج الجمعوي بسيدي سليمان، واقتناعا منهم بضرورة المحافظة على نظافة المقابر، نظمت جمعية إكرام الميت صبيحة يوم الأحد 31 يناير 2016، حملة تضامنية واسعة لنظافة المقبرة القديمة بسيدي سليمان بتنسيق مع كل من الهلال الأحمر المغربي ب24 متطوع ومتطوعة والجمعية المغربية للكشافة والمرشدات ب12 متطوع ومتطوعة وجمعية السلام بدار بالعامري ب10 متطوع ومتطوعة والمجلس البلدي ب12 متطوع من الإنعاش الوطني وشركة النظافة كازاتيكنيك ب16 متطوع من مراقبين وعمال النظافة، بمشاركة ضيف الشرف جمعية المستقبل الأخضر للتنمية والتضامن بسيدي يحيى الغرب ب19 متطوع. أما جمعية إكرام الميت فشاركت ب55 متطوع ومتطوعة. ليصل عدد المشاركين في المجموع إلى 148 متطوع ومتطوعة.
وأكد أحد منظمي الحملة التطوعية في استجواب له مع الناشط الجمعوي صالح عين الناس الدي واكب الحملة،أنه بفضل تضافر جهود النسيج الجمعوي والتعاوني، المنخرط في هذه المبادرة الحميدة تحوّلت المقبرة من غابة للأشواك الضارة ومن مطرح للنفايات إلى فضاء نقي يسهل معه الوصول الى المقابر والترحم على الأموات. وأن حوالي خمس ساعات من عملية التنظيف تمت في جو تضامني غير مسبوق. كما أن مثل هذه المبادرات تكرس روح التضامن والتطوع لدى أفراد المجتمع عموما، ولدى الفاعلين الجمعويين على وجه الخصوص. وأن الحملة مرت في جو من المسؤولية، وأظهرت عن روح التطوع لدى منخرطي الجمعيات الذين استطاعوا تغيير الشكل العام للمقبرة نحو الأفضل.
ولقيت هذه المبادرة استحسان المواطنين خاصة الساكنة المجاورة للمقبرة الذين لطالما اشتكوا من حالة المقبرة التي أصبحت مرتعا للسكارى ومجالا خصبا لممارسة الشعوذة والدجل بالإضافة إلى تكاثرالأشواك ووجود الثعابين، حيث بات من الصعب التنقل في ظروف مريحة وسط المقابر على حد تعبير أحد المشاركين، وعبروا عن فرحهم لرؤية المقبرة في حلة جديدة يسهل معها الولوج الى المقابر للترحم على ذويهم من الأموات من غير خوف.
وفي نهاية هذه الحملة وبعد تناول وجبة الغذاء تم شكر الجمعيات المشاركة في هذا العمل النبيل.
واختتمت الحملة بالدعاء العام لكل من ساهم في هذه المبادرة الحميدة.
هذا ونسجل بمداد الفخر مشاركة جمعية المستقبل الأخضر للتنمية والتضامن، التي شمرت عن ساعد الجد في عمل تطوعي سام والانخراط بطواعية في هذا العمل الخيري وفي عملية تنظيف مقبرة سيدي يحيى الغرب ومقبرة سيدي سليمان. جزا الله كل القائمين على هذه الحملة خيراً، وجعل هذه الأعمال في ميزان حسناتهم جميعاً.

صور

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط