آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
فريق الكفاح لكرة القدم يحقق إنتصارا مهما على حساب التقدم الرباطي ~ سيدي يحيى بريس

فريق الكفاح لكرة القدم يحقق إنتصارا مهما على حساب التقدم الرباطي


فريق الكفاح لكرة القدم يحقق إنتصارا مهما على حساب التقدم الرباطي


سيدي يحيى بريس فبراير 2016

حقق فريق كفاح سيدي يحيى الغرب لكرة القدم إنتصارا مهما على حساب فريق التقدم الرباطي بهدفين لصفر خلال اللقاء الذي جمعهما اليوم الأربعاء 24 فبراير 2016 بالملعب البلدي بسيدي يحيى الغرب بمناسبة الدورة 19 من إياب بطولة القسم الوطني الثالث شطر الشمال٠
بداية اللقاء تميزت بالحيطة والحظر بين الفريقين مع تفوق طفيف للزوار بعد هجومات منسقة على الأطراف لم يستغلها مهاجموه على نحو جيد، ساعدهم في دالك الرياح التي كانت لصالحهم. في المقابل حاول لاعبوا الفريق المحلي الإكتفاء بالهجمات المضادة والتي كانت محتشمة في بعض الأحيان لغياب مهاجم صريح وقار يترجم الفرس لأهداف، ما جعل الجماهير رغم قلتها، والتي بدأت تعود لمآزة فريقها بسبب النتائج الإيجابية في الدورات الاخيرة، تطالب بتغيير بعض اللاعبين بعدما لاحظت إهدارهم لفرص محققة للتسجيل، وظلت النتيجة على حالها متكافئة حتى إعلان الحكم نهاية الشوط الأول بالبياض٠
دخول الفريقين خلال الشوط الثاني أفرز إنتفاضة المحليين من خلال قيامهم بهجومات مسترسلة، لكن التسرع حال دون تسجيل الاهداف٠
وفي الدقيقة العاشرة من بداية الشوط الثاني يعلن الحكم عن ضربة جزاء لصالح فريق الكفاح بعد إسقاط المهاجم الخطير والسريع "هشام أرخيلة"، إثر قيامه بمحاولة فردية من الجهة اليمنى للحارس الرباطي راوغ على خلالها مجموعة من اللاعبين ليسقط داخل معترك العمليات بعد عرقلته من طرف أحد المدافعين. ضربة الجزاء نجح في تنفيدها العميد حمزة الخياطي الدي كان نشيطا في وسط الميدان٠
الفريق الزائر التقدم الرباطي لم يتأثر لاعبوه بالهدف المسجل في مرماهم بل ناوروا من كل الجوانب بحثا عن هدف التعادل لكن كانوا يصطدمون بدفاع متماسك وحارس مرمى يقظ بعد التعليمات التي تلقوها بمستودع الملابس بين الشوطين٠
التغييرات التي أقدم عليها المدرب الزبير أعطت أكلها وتحركت الآلة الهجومية للفريق المحلي ترجمت إحداها الى هدف على بعد خمس دقائق من نهاية المبارة، بعد هجوم جماعي قاده البديل محمد سميحات الدي سجل الهدف الثاني لفريقه معمقا بدلك جراح الفريق الزائز الدي يقبع في مؤخرة سبورة الترتيب٠
وظلت النتيجة على حالها حتى نهاية اللقاء بانتصار مستحق لأبناء المدرب "الزبير بنجدو" الدي أكد للجريدة بأنه إنتصار مهم، وأضاف بأنه غير راض عن أداء اللاعبين بالنظر للتقنيات التي يتوفرون عليها، وحجم التمارين والتحضيرات التي يخوضونها٠ في الوقت الدي صرح فيه مدرب الزوار أن فريقه لم يكن محظوظا طيلة أشواط المبارة، وبأن فريقه كان الأحسن في اللقاء، ويستحق نتيجة أحسن من هاته، وصب جاب غضبه على حكم اللقاء، وبدى له بأنه إرتكب مجموعة من الأخطاء أدى فريقه ثمنها غاليا. وعن أمجاد الكفاح أشاد بلاعبي الفريق القدامى الدين يحفظهم عن ظهر قلب وأعطى أمثلة ب(المرحوم التواتي سمحمد -الهوازر عبد الرحيم -عبد الجليل "بيبيش" ووو..)٠
إنتصار فريق الكفاح في هده المقابلة يزكي النتائج الإيجابية التي حققها الفريق في الأربع دورات الأخيرة، حيث أغنى رصيده من النقاط وأصبح يتوفر على 21 نقطة جعلته يتموقع وسط الترتيب، في إنتظار مواصلة نتائج إيجابية في الدورات القادمة تجعله بعيدا من المنطقة المؤدية للنزول٠

مدرب الكفاح الزبير بنجدو
مدرب التقدم الرباطي فؤاد زنيبر
ضربة الجزاء

صور من المقابلة

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط