آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
حملة تمشيطية لولاية أمن القنيطرة بسيدي يحيى الغرب تطيح بمبحوث عنهم ~ سيدي يحيى بريس

حملة تمشيطية لولاية أمن القنيطرة بسيدي يحيى الغرب تطيح بمبحوث عنهم


حملة تمشيطية واسعة لولاية أمن القنيطرة بسيدي يحيى الغرب تطيح بمبحوث عنهم

سيدي يحيى بريس غشت 2016


في سياق الحملات الإستباقية التي تقوم بها الدوريات الأمنية التابعة لمفوضية الشرطة بسيدي يحيى الغرب، بدء بالحرب التي شنتها على الدراجات النارية إستجابة لنداء المواطنين الدين بات يؤرقهم ضجيجها، والحملة التي أطلقتها على العربات المجرورة، وأيضا من أجل تطهير المدينة التي عرفت تنامي مجموعة من الظواهر الإجرامية وإنتشار مروجي كل أنواع المخدرات بالرغم من الشح والخصاص الدي تعاني منه على مستوى الموارد البشرية واللوجستيكية٠
وفي هدا الإطار قامت ولاية أمن القنيطرة بمبادرة جد محمودة، حيث أرسلت تعزيزات أمنية لدعم الأمن المحلي بمفوضية سيدي يحيى الغرب، ودلك بإيفاد 4 سيارات (سطافيط) معززة بمجموعة من رجال الأمن يوم الثلاثاء 02 غشت 2016 ٠
الحملة التمشيطية التي باشرتها الفرقة الأمنية التابعة لولاية أمن القنيطرة، بتجانس وتنسيق بين مختلف مكونات الاسرة الامنية المحلية في عمل مشترك شملت مختلف النقاط السوداء التي شكلت بؤر للإجرام والسرقة، بحيث إستطاعوا خلالها من وضع اليد على مجموعة من العناصر التي تنشط في هدا المجال بعد المسح الكلي لمحيط الجماعة الحضرية٠
الحملة التمشيطية الأولى كانت حصيلتها على الشكل التالي :
- إيقاف شخصين بتهمة السكر العلني البين والعلاقة الجنسية الغير الشرعية.
- إيقاف شخص واحد من أجل حيازة واستهلاك المخدرات، مبحوث عنه من أجل الإتجار في الخمور.
- إيقاف ستة أشخاص من أجل حيازة وإستهلاك المخدرات.
- تحقيق الهوية لثلاثة وأربعين شخصا٠
وللاشارة فقد تم وضع الموقوفين تحت الحراسة النظرية في إنتظار تقديمهم الى المحكمة من أجل المنسوب إليهم٠
هده العملية التي باشرتها ولاية الأمن بتنسيق مع مختلف الأجهزة الأمنية المحلية، والتي تعتبر نتاج جزء من الخطاب الملكي الدي ألقاه بمناسبة الذكرى 17 لعيد العرش المجيد، خلفت إرتياحا وردود فعل ايجابية لدى كل ساكنة مدينة سيدي يحيى الغرب، بعد إعتقالها لبعض المجرمين الذين زرعوا الرعب في نفوس المواطنين وساهموا في إنحراف سلوك بعض الشباب، ببيع المخدرات والخمور في واضحة النهار، مطالبين والي الأمن بالإستمرار في تنظيم مثل هده الحملات التمشيطية مع الإلحاح المستمر للمجتمع المدني من أجل تعزيز الأسطول الأمني بما يكفي من الموارد البشرية واللوجستيكية٠

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط