آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
ضحايا البرد القارس بالمغرب واتصالات منظمة "درلم إنترناشيونال" ~ سيدي يحيى بريس

ضحايا البرد القارس بالمغرب واتصالات منظمة "درلم إنترناشيونال"


ضحايا البرد القارس بالمغرب واتصالات منظمة "درلم إنترناشيونال"

سيدي يحيى بريس نونبر 2016


لما يعرفه المغرب في مثل هذه الشهور من السنة من موجة برد شديدة تضرب العديد من مدن المملكة وعلى اثر الحادثة الأخيرة والمؤلمة بسبب موجة البرد المميت والتي أدت لوفاة شخص مشرد بشارع لبنان بمدينة طنجة واستباقا لمنع ضحايا جدد في مقتبل الأيام، أجرت رئيسة المنظمة الدولية للدفاع عن حقوق وحريات مغاربة العالم "درلم إنترناشيونال-DRLM intermational" الدكتورة آمال بوسعادة العملي اتصالات مع السيد رئيس الحكومة المعين الأستاذ عبد الإله بن كيران للحديث حول هذه القضية المستعجلة وقد أبدى السيد بن كيران تجاوبا كبيرا وتفهما لافتا لهذه المعضلة الاجتماعية المربكة التي تتطلب تدخلا عاجلا وحلولا طارئة تمنع وقوع ضحايا آخرين٠
السيد عبد الاله بن كيران بدوره تواصل بشكل فوري مع السيدة بسيمة الحقاوي وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، وعلى إثره تواصلت مشكورة وبشكل سريع مع رئيسة المنظمة الحقوقية الدولية السيدة امال بوسعادة العلمي وابلغتها باهتمامها البالغ وتاثرها الشديد لمثل هذه الحوادث الإنسانية المؤلمة، وقد تدارس الجانبان سبل عاجلة لمنع وقوع ضحايا آخرين لموجات البرد التي ستعرفها مدن المملكة مستقبلا وهو الامر الانساني الذي يتحول إلى موضوع الاهتمام الوطني الأول اعلاميا وشعبيا في مثل هذه الشهور من السنة٠
وقد تمثلت هذه الحلول في تخصيص مراكز لإيواء المشردين في العراء وكذلك تخصيص سيارات تقوم بدوريات ليلية للبحث عن من لا مأوى لهم من الذين يوجدون تحت رحمة موجة البرد هذه مع تقديم العناية اللازمة لهم كما سيتم تخصيص رقم أخضر للمواطنين للإخبار بمثل هذه الحالات إن عثر عليها، وقد أكدت السيدة بسيمة الحقاوي في المكالمة الهاتفية مع رئيسة "درلم إنترناشيونال" أنها ستقوم بمتابعة القضية شخصيا لحين استتباب جميع هذه الحلول العاجلة وسيرانها على أرض الواقع. كما وعدت بفتح تحقيق موسع حول حادثة الوفاة الأخيرة بمدينة طنجة٠

صورة

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط