آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
الملتقى السابع للتوجيه المدرسي والمهني بسيدي يحيى الغرب ~ سيدي يحيى بريس

الملتقى السابع للتوجيه المدرسي والمهني بسيدي يحيى الغرب


الملتقى السابع للتوجيه المدرسي والمهني بسيدي يحيى الغرب


سيدي يحيى بريس أبريل 2017

بشراكة مع المديرية الإقليمية لوزارة للتربية الوطنية والتكوين المهني بسيدي سليمان وبين الجمعية المغربية لأطر التوجيه والتخطيط التربوي فرع سيدي سليمان، ومركز ديكارت للعلوم واللغات بسيدي يحيى الغرب، نظم بمدينة سيدي يحيى الغرب يوم الخميس 27 أبريل 2017، بفضاء دار الثقافة بمدينة سيدي يحيى الغرب الملتقى السابع للتوجيه المدرسي والمهني، وهو اللقاء الدي يندرج في إطار تفعيل مضامين المشاريع المندمجة لتنزيل الرؤية الاستراتيجية 2015-2030، سيما المشاريع ذات الصلة بمجال التوجيه والإعلام المدرسي والمهني والجامعي٠
وقد حددت المشاريع ضمن أهدافها إحداث آليات للتنسيق بين مختلق القطاعات المتدخلة في التوجيه بالتعليم المدرسي والتكوين المهني، كما تروم منح التوجيه التربوي أدوارا جديدة تمكنه من القيام بمهام الدعم البيداغوجي المستدام، ومصاحبة المتعلم في بلورة مشروعه الشخصي وتعزيز التربية، ويخص تلاميد السنة الثانية باكالوريا وفي جميع الشعب٠
إستفاد من هدا الملتقى كل من ثانوية ابن زيدون وثانوية الجماعة القروية القصيبية بعدما تم تسهيل عملية التنقل بالنسبة للتلاميد المستفيدين من هدا اليوم والمنتمين للجماعات المجاورة٠
الملتقى لقي إقبالا كبيرا من خلال توافد أعداد هامة من التلاميد للإستفادة من هدا الورش، سهر على تنظيمه فريق من المستشارين في التوجيه التربوي أجابوا على كل التساؤلات التي تخالج التلاميد، وقدموا معلومات حول الدراسة الجامعية، والمستقبل الدراسي والمهني حسب المؤهلات الثقافية والإمكانيات، وحسب طموح التلميد من خلال التواصل المباشر مع المهنيين في مجال التوجيه التربوي، ما فتح المجال للمهتمين بمقابلات فردية وجماعية مع أطر التوجيه التربوي وممثلي مؤسسات التكوين المهني العمومي والخصوصي ووضعت رهن إشارتهم مطبوعات تتضمن الشروط التي يجب أن تتوفر في التلميد لولوج عالم الشغل٠
وتميز الملتقى السابع لهده السنة بتواجد ممثلين من المعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة وأيضا ممثلي التكوين المهني٠

تصريحات

صور من الملتقى

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط