آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
قصة قصيرة جدا : مجزرة ثانوية ابن زيدون ~ سيدي يحيى بريس

قصة قصيرة جدا : مجزرة ثانوية ابن زيدون


قصة قصيرة جدا : مجزرة ثانوية ابن زيدون


حسن المهداني يوليوز 2017

في ذلك الصباح الرمضاني حيث العبوس سيد الموقف والعمش سيد العيون والأجسام مترنحة بفعل الأكل وقلة النوم، وفي ساحة الثانوية إجتمع الأساتذة، ثم سرى الخبر كالنار في الهشيم : "إنها أوراق إمتحان الباكالوريا لثانوية ابن زيدون بسيدي يحيى الغرب التي أصبحت مشهورة أكثر من نار على علم بفعل الفساد الذي ينخرها والذي سارت بذكره الركبان"٠
فتضاحكوا وتغامزوا، ثم إنهمكوا في الجزارة فسالت دماء أجسام غضة وذبحت زهور في عز عنفوانها٠
أيها المجرم : دم أولادي يغطيك من قنّة رأسك حتى إخمص قدمك، ونتركك لعدالة السماء، فالعدالة في هذا الوطن سقطت شوكة ميزانها٠

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط