آخر الأخبار
سيدي يحيى بريس ترحب بكم ...
الرئيسيـــــــــــــــــــة فيديوهات سيدي يحيى بريس نحن دائمـــــــــا معكم إتصل بنـــــــا
الجلسة الثانية للدورة الإستثنائية عنوانها 16 مقابل 12 سيدي يحيى الغرب ~ سيدي يحيى بريس

الجلسة الثانية للدورة الإستثنائية عنوانها 16 مقابل 12 سيدي يحيى الغرب


الجلسة الثانية للدورة الإستثنائية عنوانها 16 مقابل 12 سيدي يحيى الغرب


سيدي يحيى شتنبر 2017

عرفت الجلسة الثانية للدورة الإستثنائية لبلدية سيدي يحيى الغرب والتي عقدت يومه الأربعاء 06 شتنبر 2017 تشابها كبيرا مع مجريات الجلسة الأولى (أنظر تغطية الجلسة الأولى)، اللهم التصعيد في توجيه الإتهامات بين بعض أعضاء المجلس المسير وبعض أعضاء الأغلبية المعاِرضة، التي إنتقلت الى درجة الخطورة هده المرة٠
فقد طغى على أشغال هده الجلسة الرقمان 16 و12، بحيث أن مجمل النقاط التي تمت مناقشتها خلال الجلسة كان مصيرها الرفض، بحيث أنه عند التصويت على أي نقطة تكون النتيجة على النحو التالي :
- الموافقون : 12
- الرافضون : 16
- الممتنعون : 1 بحيث لازمت إحدى النائبات الحياد حيال الصراع على كرسي الرئاسة المشؤوم، والدي أودى بثلاثة رؤساء سابقين الى السجن٠
سيناريو 16 مقابل 12، إستثنيت منه نقطتين أو ثلاثة مدرجتين في جدول الأعمال، طالبت الأغلبية المعاِرضة تأجيلها الى دورات لاحقة، فصوت بالإجماع على تأجيلهما٠
طلب التأجيل هدا كان هدفه الرئيسي حسب السيد علي المليح هو كسر (تكتيك) الأقلية المسيرة للمجلس، الدي يتعمد فيه إضاعة الوقت، حتى تأجل نقاط مدرجة في جدول أعمال الجلسة الثانية لهده الدورة، الى الجلسة الثالثة والأخيرة والتي ستنعقد يومه الثلاثاء 12 شتنبر 2017. بحيث أن الساعتين المخصصتين للجلسة الثالثة لن تكون كافية لمناقشة جميع النقاط٠
وأكد علي المليح أن (التكتيك) المتبع من طرف الأقلية المسيرة للمجلس، هدفه تعطيل إدراج 3 نقاط كانت الأغلبية المعاِرضة قد طالبت عقد دورة إستثنائية لمناقشتها. ويتعلق الأمر بإقالة 3 رؤساء لجان ونوابهم٠
وعند إنتهاء الساعتين المخصصتين لهده الجلسة رفع السيد الرئيس كريم ميس الجلسة، مخبرا الحضور بموعد الجلسة الثالثة والأخيرة للدورة الإستثنائية٠
ولابد من الرجوع الى الإتهامات الخطيرة التي طغت على أطوار الجلسة الثانية للدورة الإستثنائية، وجه معظمها للنائب الأول السابق للرئيس والمتحالف حاليا مع الأغلبية المعاِرضة من لدن الأقلية المسيرة للمجلس (أنظر الفيديو)٠
في حين وجه بعض أعضاء الأغلبية المعارضة كدلك إتهامات خطيرة ندكر منها إتهام أحد الأعضاء بالحصول على أتاوات من الشركة المفوضة لتدبير شؤون النظافة، وكدلك الحصول على تعويضات (deplacement) مالية بصفة غير قانونية٠

إتهامات إتجاه النائب الأول السابق
مداخلة علي المليح
مداخلة الرئيس وأعضاء آخرين
مداخلة مراد معدور
مداخلة ابراهيم الدغاغي
صور من الجلسة

بحث في الجريدة الإلكترونية

التعليقات لا تعبر عن رأي الجريدة بل تلزم أصحابها فقط